السعي إلي إشراف حكومي لبعض العملات المشفرة .. هل ينجح ؟

السعي إلي إشراف حكومي لبعض العملات المشفرة .. هل ينجح ؟
شارك ما قرأت مع أصدقائك

تسعي بعض العملات المشفرة إلي الوضع تحت طائلة ” الاشراف الحكومي ” و ذلك من أجل دعم العملات المشفرة و البلوكشين

ووفقًا للتقرير، فإن ائتلاف شركات العملات المشفرة الذي يتخذ من سان فرانسيسكو مقرًا له يخطط لدفع مجموعة كلين/جونسون غروب، وهي مجموعة ضغط من الحزبين، لمساعدة مجتمع العملات المشفرة وبلوكتشين في إبلاغ المنظمين بأن الصناعة بحاجة إلى دعم من الحكومة و فى مقدمة هذة العملات المشفرة هي عملة ” الريبل ”

وتهدف المجموعة الجديدة، التي يطلق عليها اسم تحالف أمن الإنترنت للقيمة الأمريكي، إلى تخفيف موقف الحكومة من أجل تشجيع الابتكار ودعم المنافسة في النظام الإيكولوجي لأسواق العملات المشفرة العالمية.

ويهدف الائتلاف، جنبًا إلى جنب مع مجموعة الضغط، قضايا مع الكونغرس، وكذلك هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC)، ودائرة الإيرادات الداخلية (IRS)، وغيرها من الوكالات التي لديها علاقات بالعملات المشفرة.

ووفقًا للاتفاقية الأولية، فإن مجموعة ضغط التكنولوجيا المالية “كلاين/جونسون” ستتلقى حوالي ٢٥٠٠٠ دولار في الشهر و١٠٠٠٠ في “ريبل” (XRP) من التحالف. وحسبما تشير تقارير بلومبرغ، فإن الشركة تخطط لتحويل العملة المشفرة إلى دولارات في الوقت الذي تكشف فيه عن المدفوعات بنماذج الضغط الفيدرالي.

وبالإضافة إلى مؤسسة ريبل، إلى جانب مؤسسة ريبل وركس المستقلة، سيضم التحالف أيضًا شركة المدفوعات الرقمية “كويل” وشركة استثمار العملات المشفرة “ياكا” و”بولي ساين”، وهي شركة ناشئة تم إعدادها لإطلاق خدمة حفظ للعملات المشفرة.


شارك ما قرأت مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *