شركة تابعة لموانئ أبوظبي تقوم باختبار برنامج بلوكتشين تجريبي دولي مع ميناء أنتويرب

شركة تابعة لموانئ أبوظبي تقوم باختبار برنامج بلوكتشين تجريبي دولي مع ميناء أنتويرب
شارك ما قرأت مع أصدقائك

أطلقت شركة تابعة للشركة المشغِّلة للموانئ البحرية الإماراتية “شركة موانئ أبوظبي” برنامجًا تجريبيًا دوليًا مع ميناء أنتويرب، وذلك حسبما أفادت وكالة أنباء الشحن العالمية هيلينيك شيبينغ نيوز يوم ١٥ أكتوبر.

فبعد توقيع مذكرة تفاهم بين شركة “بوابة المقطع” التابعة لشركة موانئ أبوظبي وميناء أنتويرب، ستقوم الشركات بإطلاق مشروع تجريبي يسمى سِلسال. ووفقًا للمشروع، سيتعامل الكيانان مع وثائق التجارة الدولية من خلال نشر تقنية دفاتر السجلات الموزعة (DLT).

ومن المتوقع أن يوفر مشروع سِلسال رؤية كاملة للبضائع، بالإضافة إلى تحسين التدفق التجاري وسلاسل التوريد بين الإمارات العربية المتحدة وبلجيكا. وسيقوم البرنامج التجريبي باختبار الفوائد المحتملة لتكنولوجيا بلوكتشين، مثل تبادل، وتحديد الهوية، والتحقق من وثائق الشحن والشهادات بين الموانئ المعنية.

ووفقًا للتقرير، تم الكشف عن مشروع سِلسال لأول مرة في يونيو عام ٢٠١٨. وقد تم تقديم المشروع في عدد من المراحل التشغيلية، التي تستهدف أصلًا وكلاء الشحن وعملائهم. وفي نهاية المطاف، تم تقديم المشروع إلى مجتمع التجارة على نطاقٍ أوسع.


شارك ما قرأت مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *